10 طرق لتقليل انتفاخ المعدة

يعد الانتفاخ من أكثر مشاكل المعدة ازعاجا، وهو أمر مألوف لكل شخص في العالم. قد يختلف وصف الأشخاص لهذه الأعراض، ولكن الشاغل الرئيسي هو نفسه دائمًا: الشعور بزيادة الضغط في البطن. يمكن أن تترافق مع العديد من مشاكل المعدة الأخرى مثل متلازمة القولون العصبي، ولكن يمكن أن تأتي بشكل مستقل بعد وجبة ثقيلة أو مع اتباع نظام غذائي خاطئ.

نحن نحاول دائمًا تزويدك بأفضل الطرق للحفاظ على صحتك. هنا 10 طرق لإنقاذ نفسك من الانتفاخ وألمه المزعج.

1. الأكل باهتمام

يمكنك منع النفخ عن طريق تناول أبطأ وأجزاء أصغر. إذا كنت تولي اهتماما فعليا لما تأكله وتكن أكثر وعيا بشأن مدخولك من الطعام، فقد يساعدك ذلك على الاستمتاع بالمزيد من الطعام، حيث سيكون لدى عقلك الوقت الكافي لمعالجة ما تضعه في فمك.

أيضا سيقلل من كمية فقاعات الهواء التي تبتلعها مع وجبتك والتي هي سبب كارثي في النفخ في المقام الأول. ما عليك سوى إبطاء نفسك والتمتع بفترة ثانية حتى لا تضطر إلى المعاناة بعد تناول وجبة عشاء لذيذة.

هذه الطريقة لتناول الطعام تسمى الأكل العقلاني. هذا يعني أنه يجب عليك التفكير في تناول الطعام الخاص بك كوسيلة لعلاج جسمك بشكل جيد وعدم إساءة استخدامه.

من الناحية الجوهرية، فإن تناول الطعام العقلاني يدور حول عدم التناول بسرعة حتى تتمكن من تذوق طعامك، وطهي وجبات الطعام الخاصة بك، وترطيب جسمك والأهم من ذلك، احترام جسمك وصحتك.

2. تجنب الأطعمة التي تسبب الغاز

لا، لم تكذب والدتك عندما قالت أن الأشياء الخضراء صحية بشكل مثير للدهشة. إن الكرنب والقرنبيط والملفوف هي في الواقع خضروات غنية بالمغذيات وذات ألياف عالية تحتاج إلى تناولها من أجل الحصول على نظام هضمي قوي. ومع ذلك، فهذه الأطعمة غنية أيضًا بالرافينوز، وهو سكر لا يمكن هضمه إلا بالبكتيريا الموجودة في معدتك وتخميره هو بالضبط ما يسبب لك الانتفاخ.

ولكن لا يمكنك رمي كل هذه الخضار من النافذة! فقط حاول أن تنتبه للكمية التي تأكلها وربما تغليها لتقليص كمية السكر التي تتناولها.

3. الانتباه لكمية الملح

إذا واصلت الحصول على الانتفاخ، قد ترغب في مشاهدة كمية الملح الخاصة بك. تناول الأطعمة عالية الصوديوم يمكن أن تبطئ جسمك من التخلص من الماء الزائد، مما قد يجعلك تشعر بأن هناك منطادًا في معدتك. قد تكون تستوعب الكثير من الصوديوم أكثر مما توصي به جمعية القلب الأمريكية (لا يزيد عن 1500 ملغ في اليوم لمعظم البالغين).

الملح من الصعب للغاية تجنبه بسبب وجوده في معظم الأغذية المصنعة والمعبأة. إذا كنت تشعر بأنك قد فشلت في نظامك الغذائي الصحي الذي لا يكاد يحتوي على الملح، يمكنك شرب المزيد من الماء لطرده من جسمك.

4. علاج نفسك بالفاكهة

إذا كنت لا تستطيع ترك الأطعمة المالحة، فقد ترغب في الاستثمار في الموز. فهي تمنع الماء من البقاء في جسدك بسبب الصوديوم. يمتلئ الموز بالبوتاسيوم وينظم مستويات الملح بشكل مثالي للحد من الانتفاخ.

في هذه الأثناء، تساعد الإنزيمات الموجودة في البابايا والأناناس على تحطيم البروتينات الموجودة في نظامك، مما يساعد معدتك بشكل رائع على معالجة الطعام. لذا تناول هذه الفواكه بعد وجبة ثقيلة لتقوية الجهاز الهضمي وتساعدك على تجنب الإمساك والانتفاخ.

5. شرب النعناع وشاي البابونج

بعد تناول وجبة ثقيلة، قد ترغب في علاج نفسك بكوب من البابونج أو شاي النعناع. من المعروف أن كلاهما يساعد على تهدئة التشنجات في معدتك ويخفف من آلامك إذا شعرت بالانتفاخ. شاي البابونج لا يساعد على الهضم فحسب، بل يمكنه أيضًا أن يريحك ويهدئك حتى لا تعير اهتمامًا كبيرًا لقضايا بطنك. زيت النعناع هو متاح أيضا اذا لم ترغب بالشاي.

6. خذ البروبيوتيك

نتمنى أن تستمتعوا بزبادي بروبيوتيك، لأنك إذا كنت تفعل فانت تتناول طريقك للخروج من الانتفاخ بزراعاته النشطة. كما تعلمون على الأرجح، هناك الملايين من البكتيريا المختلفة الموجودة في معدتك، وبعضها يمكن أن يسبب الجهاز الهضمي لإنتاج الغاز المفرط.

تساعد البروبيوتيك في تنظيم إنتاج الغاز والانتفاخ إذا كنت غير محظوظًا بما يكفي للمعاناة منه، وهناك العديد من الدراسات التي تثبت ذلك. يمكنك أيضا تناول مكملات البروبيوتيك بدلا من اللبن، ولكن لماذا لا تتمتع بإفطار صحي؟ إذا كان اللبن زباديًا للغاية، فقد تضيف بعض العسل أو المربى لتحلية هذا الصباح.

7. تجنب الكحوليات السكرية

يمكنك العثور على الكحولات السكرية في جميع الأطعمة الخالية من السكر والعلكة، حيث أنها تهدف إلى تحلية هذه الأطعمة واستخدامها كبدائل للسكر. عموما، تعتبر آمنة، ولكنها قد تسبب بعض المشاكل لمعدتك لأنها تميل إلى الوصول إلى البكتيريا في الجزء السفلي من الجهاز الهضمي، والتي تهضمها وتنتج الغاز المفرط أثناء القيام بذلك.

نقترح عليك محاولة تجنب هذه الكحوليات والسكر وتمتع بالمحليات الطبيعية مثل ستيفيا أو حتى تناول الفاكهة بدلا من الحلويات.

8. تدليك البطن

إذا كنت تفرط في تناول الطعام وتبدأ في الشعور بالغثيان غير المستقر الذي يرتفع في معدتك، فقد ترغب في الاستلقاء وطلب من شخص ما أن يعطيك تدليكًا بالبطن، أو يمكنك فعل ذلك بنفسك. سيساعد ذلك على تحرك الطعام في معدتك وتخفيف الضيق والضغط الزائد والانتفاخ.

9. قم باليوغا

معظم الناس لا يتمتعون بفكرة الحركة بعد تناول الوجبة. ولكن إذا شعرت الآن بالأعراض الأولى من الغازات والحموضة فلا تأخذ الدواء على الفور. 15 دقيقة فقط من اليوغا قد تكون مفيدة كحبة دواء وهي أكثر صحة.

هناك العديد من الحالات التي يمكن أن تساعدك في تخفيف الضيق في بطنك، مما يساعد الجهاز الهضمي على تحريك الطعام وتحفيز أعضائك وتخفيف الضغط الذي يسبب الانتفاخ بشكل جزئي. يمكنك العثور على معظم الوضعيات المفيدة هنا.

10. ترطيب جسمك

وبالطبع، لا تنس أبداً أن ترطب جسمك. نعم، الماء هو في الواقع حل للكثير من المشاكل الصحية التي قد تواجهك، وأحدها الانتفاخ. في كل يوم من المفترض أن تكون كمية الماء التي تستهلكها حوالي 8 أكواب، وهذا لا يتضمن المشروبات الاخرى التي تشربها.

لذا حافظ على رطوبتك وسيحصل جسمك على كل الطاقة التي يحتاجها لمحاربة النفخة بحد ذاتها.

نأمل أن تساعدك هذه الطرق البسيطة والفعالة لتقليل الانتفاخ في الحفاظ على صحة جسمك.

دعونا نعرف المزيد من الطرق للمساعدة على تجنب انتفاخ المعدة في التعليقات أدناه!

ترجمة: زهراء نزار

المصادر: 1