إليكم مجموعة من أغذية الدماغ التي تساعدكم على التركيز

الجينسنغ، السمك، التوت، أو الكافيين؟

استمع إلى ضجة حول الأطعمة والمكملات الغذائية، وستصدق أنها تستطيع أن تفعل كل شيء من التركيز الشديد لتعزيز الذاكرة، وفترة الانتباه، ووظائف الدماغ.

ولكن هل هي حقا تعمل؟ لا يوجد إنكار أنه مع تقدمنا في السن، فإن أجسامنا تتقارب معنا. والخبر السار هو أنه يمكنك تحسين فرصك في الحفاظ على صحة الدماغ إذا قمت بإضافة الأطعمة والمشروبات “الذكية” إلى نظامك الغذائي.

الكافيين يمكن أن يجعلك أكثر تنبيهاً

لا توجد رصاصة سحرية لزيادة معدل الذكاء أو تجعلك أكثر ذكاءً – لكن بعض المواد، مثل الكافيين، يمكن أن تنشطك وتساعدك على التركيز. في القهوة والشوكولاتة ومشروبات الطاقة وبعض الأدوية، يمنحك الكافيين طنين إيقاظ لا لبس فيه، على الرغم من أن التأثيرات قصيرة الأجل.

وأكثر من ذلك في كثير من الأحيان أقل: أفرط في الكافيين ويمكن أن تجعلك متوترا وغير مرتاح.

السكر يمكن أن يعزز اليقظة

السكر هو مصدر الوقود المفضل للدماغ – وليس سكر المائدة، ولكن الجلوكوز، الذي يحصل عليه جسمك من السكريات والكربوهيدرات التي تتناولها.

هذا هو السبب في أن كوبًا من البرتقال أو عصير فاكهة آخر يمكن أن يوفر دفعة على المدى القصير للذاكرة والتفكير والقدرة العقلية. ولكن إحذر من السكر المضاف، حيث تم ربطه بأمراض القلب وغيرها من الحالات.

تناول وجبة الفطور لتغذية عقلك

من الغريب تخطي وجبة الإفطار؟ وقد وجدت الدراسات أن تناول وجبة الإفطار قد يحسن الذاكرة قصيرة المدى والانتباه. يميل الطلاب الذين يتناولون الطعام إلى أداء أفضل من أولئك الذين لا يأكلون. وتشمل الأطعمة التي تصدر في أعلى قائمة الباحثين للوقود الدماغي الحبوب الكاملة والألياف والفاكهة. فقط لا تفرط في تناول الطعام كما وجد الباحثون أن وجبات الإفطار ذات السعرات الحرارية العالية تعوق التركيز.

السمك حقا هو غذاء الدماغ

إن مصدر البروتين المرتبط بزيادة كبيرة في الدماغ هي الأسماك الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية التي تعتبر أساسية لصحة الدماغ. هذه الدهون الصحية تتمتع بقوة دماغية مذهلة: لقد ارتبط نظام غذائي ذو مستويات أعلى منه بمخاطر خرف أقل ومخاطر السكتة الدماغية وانخفاض بطيء في القدرات العقلية؛ بالإضافة إلى ذلك، قد يلعب دورًا حيويًا في تعزيز الذاكرة، خصوصًا مع تقدمنا في السن. بالنسبة لصحة الدماغ والقلب، تناول حصتين من السمك أسبوعيًا.

إضافة جرعة يومية من المكسرات والشوكولاته

المكسرات والبذور هي مصادر جيدة لفيتامين E المضاد للأكسدة، والتي تم ربطها في بعض الدراسات إلى انخفاض أقل في الإدراك مع تقدمك في العمر.

الشوكولا الداكنة لها خصائص مضادة للأكسدة قوية أخرى، وتحتوي على منشطات طبيعية مثل الكافيين، والتي يمكن أن تعزز التركيز. استمتع بأوقية واحدة في اليوم من المكسرات والشوكولاتة الداكنة لتحصل على جميع الفوائد التي تحتاجها مع الحد الأدنى من السعرات الحرارية الزائدة أو الدهون أو السكر.

إضافة الأفوكادو والحبوب الكاملة

كل عضو في الجسم يعتمد على تدفق الدم، وخاصة القلب والدماغ. يمكن لنظام غذائي غني بالحبوب الكاملة والفاكهة مثل الأفوكادو أن يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب وانخفاض نسبة الكولسترول الضار.

هذا يقلل من خطر تراكم الخثرات ويعزز تدفق الدم، مما يوفر طريقة بسيطة لذيذة لإطلاق خلايا الدماغ.

الحبوب الكاملة مثل الفشار والقمح الكامل، تساهم أيضاً في الألياف الغذائية وفيتامين إي. على الرغم من أن الأفوكادو يحتوي على الدهون، إلا أنه مفيد بالنسبة لك، والدهون الأحادية غير المشبعة التي تساعد في تدفق الدم السليم.

التوت مغذي خارق

تشير الأبحاث في الحيوانات إلى أن العنب البري قد يساعد في حماية الدماغ من الأضرار التي تسببها الجذور الحرة وقد يقلل من آثار الحالات المرتبطة بالعمر مثل مرض الزهايمر أو الخرف.

وتظهر الدراسات أيضا أن الأنظمة الغذائية الغنية في العنب البري حسنت كل من وظيفة التعلم والعضل في الجرذان الكبيرة في السن، مما يجعلها متساوية ذهنيا مع الفئران الأصغر سنا بكثير.

فوائد اتباع نظام غذائي صحي

قد يبدو ذلك مبتذلاً ولكنه صحيح: إذا كان النظام الغذائي الخاص بك يفتقر إلى المغذيات الأساسية، فإنه يمكن أن يضر قدرتك على التركيز. إن تناول الكثير أو القليل من الطعام يمكن أن يتداخل مع تركيزك. قد تجعلك الوجبة الثقيلة تشعر بالتعب، في حين أن القليل من السعرات الحرارية يمكن أن يؤدي إلى آلام الجوع.

استفد من عقلك: حاول اتباع نظام غذائي متوازن مليء بمجموعة متنوعة من الأطعمة الصحية.

الفيتامينات والمعادن والمكملات الغذائية؟

ملأ الرفوف بالمكملات يعمل على تعزيز الصحة. على الرغم من أن العديد من التقارير حول قوة تعزيز المكملات للدماغ مثل الفيتامينات B و C و E وبيتا كاروتين والمغنيسيوم تعتبر واعدة، إلا أن المكمل لا يفيد إلا الأشخاص الذين يفتقرون إلى غذائهم في تلك المغذيات المحددة.

بعض الباحثين متفائلون بحذر حول الجينسنغ، الجنكة، وتكوينات الفيتامين، والمعادن، والأعشاب وتأثيرها على الدماغ، ولكن لا يزال هناك حاجة إلى مزيد من الأدلة.

الاستعداد لليوم الكبير

هل تريد تعزيز قدرتك على التركيز؟ ابدأ بتناول وجبة من عصير الفاكهة 100 ٪، والخبز من الحبوب الكاملة مع سمك السلمون، وفنجان من القهوة. بالإضافة إلى تناول وجبة متوازنة، يقدم الخبراء أيضًا هذه النصائح: احصل على ليلة نوم جيدة. حافظ على رطوبتك.

تمارين رياضية للمساعدة على شحذ التفكير والتأمل لصفاء الذهن والاسترخاء.

ترجمة: حسام عبدالله

المصادر: 1

المزيد